Mots clé à la une

Organismes liés

Actualités

السيد يوسف يوسفي يدشن عدة مشاريع تابعة للقطاع في الجزائر العاصمة

قام وزير الصناعة والمناجم، السيد يوسف يوسفي، يوم الاثنين 8 جانفي 2018، بزيارة عمل الى ولاية الجزائر، حيث تفقد ودشن العديد من مشاريع القطاع.

وأشرف السيد الوزير، رفقة والي العاصمة، السيد عبد القادر زوخ، واطارت من القطاع، على تدشين "بيت المؤسسة للجزائر"، ببلدية المحمدية، وهي هيئة تضمن 04 مؤسسات لدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

ويتعلق الأمر بمركز تسهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ومشتلة المؤسسة للجزائر، وصندوق ﻀﻤﺎﻥ ﻗﺭﻭﺽ ﺍﻟﻤﺅﺴﺴﺎﺕ ﺍﻟﺼﻐﻴﺭﺓ ﻭﺍﻟﻤﺘﻭﺴﻁﺔ والوكالة الوطنية لتطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

ومن المقرر أن تتكفل هذه الهيئة المتكاملة، بفعالية بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وحاملي المشاريع بتجنيبهم التنقلات والتوزع عبر أمكان مختلفة للاستفادة من الخدمات التي تمنحها هذه الهيئات.

كما أشرف السيد يوسفي على تدشين مركز تسهيل المؤسسات الذي سيسهر على مرافقة، توجيه وتكوين الشباب حاملي المشاريع المبتكرة وتفقد تقدم مشروع مشتلة مؤسسة الجزائر.

وببلدية سيدي موسى، تفقد السيد الوزير، أشغال عصرنة وسائل الإنتاج وتوسيع قدرات مؤسسة "كابراف" وهي فرع للمجمع الصناعي العمومي "ديفاندوس" متخصصة في انتاج البنايات.

وستسمح إعادة التأهيل هذه برفع انتاج الشركة الى 1.540 غرفة/سنويا والى 1.375 م2/ سنويا من الشاليهات.

وقام السيد يوسفي، بواد الكرمة ببلدية السحاولة، بتدشين وحدة انتاج فرامل السيارات للشركة الجزائرية للإنتاج والشحن التي من المقرر أن تنتج سنة 2018، 100.000 وحدة من صفائح الفرامل قبل أن يرتفع الى 200.000 وحدة سنة 2020.

كما سيقوم المصنع انطلاقا من سنة 2019 بإنتاج 100.000 وحدة من فكوك الفرامل على ان يرتفع الى 150.000 وحدة سنة 2020.

وبالمنطقة الصناعية للرغاية، قام الوزير بتدشين وحدة صناعة الهواتف الذكية "سامسونج" لشركة "تايم كوم" التي ستنتج 5ر1 مليون هاتف سنويا في 2018 و5ر2 مليون هاتف في 2019. وسيسمح المشروع بخلق 220 منصب شغل.

كما دشن السيد يوسفي وحدة انتاج الحليب ومشتقاته "رامي ميلك" بالمنطقة الصناعية زميرلي بالحراش بطاقة انتاج تقدر 250.000 لتر يوميا بالإضافة الى تدشين وحدة صناعة البلاط بالمنطقة الصناعية للرغاية التي تقدر طاقة انتاجها ب 12000 م2/يوميا.